Al Masaood | Abu Dhabi | UAE

أحدث الأخبار

ترتيب

محمد بن راشد ومحمد بن زايد يكرمان نخبة الرعاة الداعمين لـ "الأولمبياد الخاص – أبوظبي 2019"

محمد بن راشد ومحمد بن زايد يكرمان نخبة الرعاة الداعمين لـ "الأولمبياد الخاص – أبوظبي 2019"

يوم السبت, 22 يونيو 2019

كرّم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، الشركات والمؤسسات والأفراد الذين أسهموا في دعم ورعاية الأولمبياد الخاص للألعاب العالمية " أبوظبي 2019"، وذلك خلال حفل استقبال أقيم في قصر البطين في أبوظبي في 21 مايو 2019. وشارك في الحدث الرياضي الإنساني الأكبر في العالم والذي أقيم في أبوظبي، بالتزامن مع عام التسامح في دولة الإمارات، واستمر من 14 إلى 21 مارس، عدد كبير من أصحاب الهمم في جميع أنحاء العالم.

وقام السيد طارق أحمد المسعود المحيربي، عضو مجلس الإدارة، بتمثيل مجموعة المسعود في هذا الحدث الذي حضره سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وسمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة وسمو الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة العين وسمو الشيخ سعيد بن زايد آل نهيان ممثل حاكم أبوظبي وسمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية والفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة وسمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي وسمو الشيخ ذياب بن زايد آل نهيان وسمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي وسمو الشيخ خالد بن زايد آل نهيان رئيس مجلس إدارة مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم وسمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة وعدد من الشيوخ.

وأثنى سموهما على الجهود الحثيثة التي بذلتها الجهات والمؤسسات الحكومية والخاصة والأفراد لدعم "الأولمبياد الخاص ـ أبوظبي 2019 " ووالتي ساهمت بشكل مباشر في إنجاح الحدث وإبراز مكانة أبوظبي بشكل خاص ودولة الإمارات عموماً كواجهة بارزة ومناسبة في تنظيم واستضافة مثل هذه الأحداث العالمية. كما أشاد سموهما بالمسؤولية المجتمعية للشركات، والتي حثتهم على المساهمة الفاعلة في الحدث العالمي الذي استضافته الدولة مؤخرا. قامت مجموعة المسعود بمهامها كشريك رسمي وراعي السيارات الحصري للأولمبياد، حيث قدمت أسطول مكون من أكثر من 315 سيارة، للمساعدة في تنقل الرياضيين والوفود المشاركة والمدربين أثناء تنظيم الحدث.

وأعرب أصحاب السمو عن شكرهم وتقديرهم للمؤسسات وموظفيها الذين ساهموا في إنجاح هذا الحدث العالمي الشهير. وباعتبارها شريك رسمي وراعي حصري للسيارات، قدمت المسعود بالتعاون مع نيسان أسطولًا يضم أكثر من 315 سيارة للمساعدة في نقل 7000 رياضي عالمياً مشاركاً في الحدث.

وقال روبرت شوارز، الرئيس التنفيذي للعمليات في مجموعة المسعود: "لقد تشرّفنا بالحصول على هذا التقدير المعتبر من القيادة الرشيدة في دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث عكست مشاركتنا في هذا الحدث العالمي، حرصنا الدائم والتزامنا الكامل بتحقيق رؤية أبوظبي، لتصبح منصة مثالية لاستضافة الفعاليات الإنسانية والرياضية الدولية. وانطلاقاً من دورنا كمؤسسة إماراتية، لقد اتخدنا على عاتقنا في مجموعة المسعود القيام بمسؤوليتنا المجتمعية تجاه البلاد في مختلف المجالات التي تخدم مصالح المجتمع وتحقق طموحاته."